خطوات إعتمديها لتربية بنت ذكية وواثقة من نفسها ولا تنجر إلى ما يقوله الآخرون!

كيف أنمي الذكاء لدى ابنتي وأزرع الثقة بالنفس في شخصيتها؟ سؤالٌ تطرحه كل أم تطمح إلى تربية ابنةٍ قوية لا تزعزعها أعاصير الحياة ولا أمواجها؛ فالذكاء والثقة بالنفس يسيران جنباً إلى جنب لخلق شخصيةٍ قوية تتحدى الصعوبات.

تقديم نموذجاً للذكاء والثقة بالنفس
كيف يُمكن لابنتك أن تثق بنفسها إذا كنت تظهرين لها قلّة ثقتك بنفسك؟ فابنتك تتطلّع إليك كقدوةٍ لها. لذلك، من المهم أن تنتبهي جيّداً على كيفية تصرّفك وتحدّثك. فهي ستلاحظ انتقادك لمظهرك وقولك “لا أستطيع”. بدلاً من أن تقدّمهي لها نموذج قلّة الثقة بالنفس، أظهري لها حبّك لنفسك وفخرك بجهودك وإنجازاتك.

عدم النميمة والتعليق على مظاهر الآخرين
إلى جانب كونها من الأمور التي يكرهها الرّجل، تُعد النميمة على مظاهر الآخرين من الأشياء التي تؤثر بطريقة غير مباشرة على ثقة ابنتك بنفسها. إذا كنت مثلاً تنتقدين أحدهم على وزنه الزائد، فهي ستعيش خوفاً من أن تسمن في المستقبل وتتعرّض لنفس الإنتقادات التي تطلقينها. وفي حال زاد وزنها، ستعاني من قلة الثقة بالنفس نتيجة لتلك الصورة المرسومة في ذهنها لشكل المرأة المثالي.

تحفيز الكفاءة
تجنبي الإسراع إلى مساعدة ابنتك في تأدية فروضها المنزلية. إذا واجهت صعوبة مثلاً في حلّ مسألةٍ رياضية، انصحيها بالمحاولة مرّة أخرى بمفردها. من خلال هذه الطريقة، أنت تحفزين الكفاءة لديها كما تعززين ثقتها بنفسها وذكائها وقدراتها لا سيّما إذا استطاعت أن تحلّ المسألة من دون الحصول على مساعدة أحد.

التشجيع وحرية الاختيار
احرصي على تشجيع ابنتك على تنمية مواهبها وساعديها على صقلها. لا تتردّدي أيضاً في منحها حرية الإختيار لأنّك بذلك تظهرين لها ثقتك بها وبآرائها وذوقها. أمّا إذا قيّدتها بخياراتك، فهي ستُصبح اتّكالية ومن المحتمل أن تواجه في المستقبل صعوبات في اتخاذ القرارات لأنّها لا تثق بنفسها.

المدح بشكلٍ واقعي
يُعد المدح ضرورياً في تربية الثقة بالنفس لدى ابنتك بشكلٍ عام. ولكن احرصي على أن تكوني واقعية لئلا تصطدم ابنتك بواقعٍ مغاير للصورة التي رسمتها أنت في ذهنها. فتلك الصّدمة لن تفقدها ثقتها بنفسها فحسب إنّما ستفقدها أيضاً ثقتها بك.

التعليقات مغلقة.